الصفحة الأساسيةبقايا ذاكرة
هذا القسم يقدم
الأربعاء ١٠ آب (أغسطس) ٢٠٠٥
كانت النجوم تتناثر بين الغيوم كأنها منارات وسط محيط
عيون قيس

في مدينة دولوث الجميلة يطيب للمرء أن يتمتع برؤية السماء ساعة المغيب، للألوان الزاهية التي تتركها خيوط الشمس المنسحبة بهدوء، على الغيوم المتناثرة ما بين السماء والأرض والتي تشكل لوحات فنية رائعة الجمال لم أنعم برؤيتها من قبل، لذا كنت خلال إقامتي في دولوث أدقق النظر ساعة كاملة كل يوم أمتع عيني لن تراه بعد ذلك عندما أغادر البلد.
كانت النجوم تتناثر بين الغيوم كأنها منارات وسط محيط تنير طريق البحارة المتنقلين من جزيرة لأخرى أو كأنها أضواء شموع تحيط قوارب بيضاء أضاءتها الخيوط المتبقية من أشعة الشمس فحولتها لقوارب رومانسية للعشاق والمحبين.
كان وجه ولدي الصغير (...)



التتمة
الأحد ١ أيار (مايو) ٢٠٠٥
أكره الرحيل والسفر

لا أختلف عن العرب الرحل في قديم الزمان من حيث تنقلهم المستمر وعدم استقرارهم في مكان واحد، وربما كانت تنقلاتي وانتقالي من بيت إلى بيت ومن مدينة إلى مدينة تفوق أحيانا رحلات بعض القبائل العربية التي اشتهرت بالرحيل من واد إلى واد.
لعل الفرق بيننا أنني أرحل بالطائرة أو السيارة فيما كانوا يرحلون على ظهور جمالهم وحصنهم، وبعضهم ربما كان يرحل مشيا على الاقدام، ولا أتحدث هنا عن الرحلات بقصد الدراسة أو السياحة ولكني أتحدث عن الاستقرار بحد ذاته في مكان واحد، ولكثرة تنقلاتي كرهت الرحيل وكرهت السفر وصرت أتمنى الاستقرار، وأتساءل باستمرار متى أسكن في بيت يكون نهاية (...)



التتمة
الاثنين ٢٠ كانون الأول (ديسمبر) ٢٠٠٤
من مفكرتي
قريبك لا تناسبه ولا تشاركه

مثل شعبي كثير التداول في فلسطين وفي كثير من الدول العربية ( قريبك لا تناسبه ولا تشاركه )، تعلمته صغيرا وحفظته عن ظهر قلب لكثرة ما سمعته في مجالس الأهل والأقارب رغم أنهم لم يكونوا يطبقونه عمليا ولكنهم كانوا يتذكرونه كلما حدثت مشكلة بينهم بسبب زواج الأقارب أو خلاف مالي بين عدد منهم.
على أنني آمنت بهذا المثل قبل أن أبلغ سن الرشد ولعل المشاكل العائلية التي عشتها بين أهل والدي وأهل والدتي وكانوا ـ أولاد عم ـ قد أقنعتني تماما بصدق المثل فقررت بشكل قاطع أن لا أتزوج من أقاربي حتى لو كانت ليلى العامرية . ولم التفت منذ تلك الفترة إلى أي من بنات العائلة ولم أشعر قط (...)



التتمة
الاثنين ٢ حزيران (يونيو) ٢٠٠٣
ليس العرب وحدهم من ينزل من قيمة المرأة فالمثل الروسي يقول:
اضرب المرأة قبل الغذاء وبعد العشاء

ضحكت كثيرا قبل أيام وأنا أطالع كتابا مثيرا جمعة كاتب مصري يحوي طرائف سلبية وأقوالا سيئة عن المرأة جمعها صاحبنا كما يقول من هنا وهناك وبالأخص من الحارات الشعبية المصرية والتي هي ليست غريبة أبدا عن المجتمعات العربية الأخرى، لكن أغرب مثال قرأته كان من روسيا والذي يقول " اضرب المرأة قبل الغذاء وبعد العشاء " ، وقد قررت بعد قراءة المثل البحث عن مواطن روسي يشرح لي لماذا قبل الغذاء وبعد العشاء .
والأمثلة السيئة عن المراة العربية ليست للنكتة أو الثرثرة بل تعبر في الواقع عن نظرة الناس إلى المرأة سواء في العصر الحالي أو في عصور سبقت واستخدام هذه الأمثلة شائع بين (...)



التتمة
الاثنين ١٩ أيار (مايو) ٢٠٠٣
رسالتي إلى ولدي عمر ليقرأها بعد أن يبلغ سن الرشد
ولدي الحبيب عمر

بعد انتظار دام ٢٣ عاماً رزقني الله بك ليبدأ بك عهد جديد ومشوار طال انتظاره، ولن أخفيك سراً لو قلتُ لك إن قدومك كان مبعث فرح لم أعهده من قبل.
لقد عرفت تماماً مذ وعيت هذه الدنيا حنان الآباء تجاه أبنائهم ولكني أعترف لك كتابة وأنت في الأيام الأولى من عمرك أنني لم أعرف المشاعر الحقيقية للوالدين تجاه أبنائهم إلا مذ رأيتكَ تخرج من رحم أمك وأنت تبكي إيذاناً ببدء حياة جديدة وهبها الله لنا في تمام الساعة الثانية ودقيقة واحدة بتوقيت منيسوتا (العاشرة ودقيقة مساء بتوقيت فلسطين والقاهرة ولبنان وعمان )، يوم الخميس ١٥ أيار ٢٠٠٣ .
بقدومك عرفت معنى حنان الآباء تجاه (...)



التتمة
الثلاثاء ٢ نيسان (أبريل) ١٩٩٦
يدي تخط إلى القراء تجربتي
لولا الشعر ما حملت القلم

منذ نعومة أظفاري وأنا أحب الشعر والشعراء، لم أترك ديوان شعر في مكتبة الأمانة في القدس أو مكتبة المدرسة العمرية حيث أنهيت المرحلة الابتدائية فيها، إلا وقرأته مرة ومرات حتى حفظت الآلاف من أبيات الشعر عن ظهر قلب.
قرأت دواوين المتنبي، وأبا تمام، والبحتري، والمعلقات وابن الرومي وابن الفارض قبل أن أتجاوز الثالثة عشر من عمري، وعشقت لذلك سماع الشعر إنشاداً ولحناً، وحاولت في سن مبكرة أن أكتب أولى قصائدي، فكانت بدايتي مع الشعر والأدب.
عمر الخيام أول الشعراء
الفيلسوف الفارسي والشاعر عمر الخيام في رباعياته المشهورة ، كان أول ديوان شعر أقرأه، بل وأنسخه بخط يدي من (...)



التتمة
١ | ٢ | ٣