الصفحة الأساسيةقصائد وأشعار
إبعث برسالة
تعقيبك على الموضوع :
الاثنين ٢٠ آب (أغسطس) ٢٠٠٧
بقلم عادل سالم
يا عاشق النسوان إنك كاذب

فلقد عرفت الآن أني لم أعد
إلا طريقة متعة
فوق السرير
وإذا اعترضت بأنني
ما عدت جارية
صرخوا بوجهي كلهم
أوترفضين؟؟



عودة الى المقال
مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

إضافة مستند