الصفحة الأساسيةقصائد وأشعار
إبعث برسالة
تعقيبك على الموضوع :
السبت ١ تشرين الأول (أكتوبر) ٢٠٠٥
بقلم عادل سالم
الرسالة الأخيرة لعطا الزير
زغردي يما لو خبر موتي أجاك

لما بطول الليل

وبتزيد أسرارُه

وجرح الوطن بمتد

وبتفيض أنهارُه

راجع بطلة فجر

حامل معي انوارُه

حتى نضوي الوطن

ويعودوا أحرارُه



عودة الى المقال
مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

إضافة مستند