الصفحة الأساسيةفي ظلال الياسمين
إبعث برسالة
تعقيبك على الموضوع :
الجمعة ١٤ تموز (يوليو) ٢٠٠٦
بقلم عادل سالم
الأديب المغربي شعيب الحليفي في حوار مع عادل سالم:
ما يجري على الشبكة ما زال في البداية، وهو فيض ستتم غربلته

اللقاء مع أديب وكاتب من المغرب العربي له أكثر من معنى، فالكتاب المغاربة ظلوا حتى وقت قريب بعيدين عن أهل المشرق العربي. في الماضي ساهمت الصحف الورقية وغياب سياسة إعلامية عربية واعية في هذا التغييب، وبعد ظهور الإنترنت والفضائيات العربية أصبح على كاهل الكتاب والأدباء والشعراء المغاربة أن يكسروا حاجز اللغة التي تفرق بين بعضهم وبين بقية الأقطار العربية، فالسؤال الذي ما زال يطرح، هو لماذا لا زال القسم الأكبر من الكتاب المغاربة يكتبون بالفرنسية؟ وبعضهم يترجم أعماله الإبداعية من الفرنسية إلى العربية وليس العكس، كأنهم ليسوا معنيين بالوصول إلى القارئ الشقيق؟
المتتبع (...)



عودة الى المقال
مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

إضافة مستند