الصفحة الأساسيةفي ظلال الياسمين
إبعث برسالة
تعقيبك على الموضوع :
الاثنين ٦ تشرين الثاني (نوفمبر) ٢٠٠٦
بقلم عادل سالم
القسم الثاني من الحوار مع نخبة من الكتاب والأدباء العرب ...
هل الحوار في الأدب متعة روحية؟ الحلقة الثانية من أربعة
الدكتور أحمد الخميسي: السياسة التي تفرق العرب في لحظات، هي أيضا التي توحدهم في لحظات أخرى

السياسة التي تفرق العرب في لحظات ، هي أيضا التي توحدهم في لحظات أخرى . انظر مثلا موقف الشعوب العربية في كل مكان من العدوان الثلاثي على مصر عام 1956 . انظر الحركات الجماهيرية المؤيدة بعنف لحق مصر حينذاك في سوريا ولبنان وغيرها . كذلك لا يمكن إنكار أن الوضع الفلسطيني يحشد حوله طاقات الجماهير العربية بغض النظر عن مواقف الأنظمة . الثقافة أيضا ، كما أنها توحد ، فإنها قادرة أيضا على أن تفرق . وعلى سبيل المثال ، كان هناك في الثقافة والصحافة العربية عامة في كل الدول العربية خطان مختلفان بالنسبة للموقف من المقاومة اللبنانية للعدوان الإسرائيلي الأخير، خط يرى تأييد المقاومة ، وآخر يجرمها . نحن إذن إزاء عمليتي توحيد ، وتفريق في اللحظة ذاتها .



عودة الى المقال
رداً على المشاركة:
هل الحوار في الأدب متعة روحية؟
الثلاثاء ٧ تشرين الثاني (نوفمبر) ٢٠٠٦
بقلم عبد المجيد مهند

تحية طيبة
أأريد أن أحييكم على هذا الطرح الجيد و الواعي و قد اعجبتني العديد من الآراء بصراحة
وو الحمد لله أن لدينا أدباء يدركون أن دورهم بحجم الحدث كبيرا و يجب التعاون لأدائه
أريد بالخصوص أن أحيي الأديبة الجزائرية ياسمينة صالح على أجوبتها الراقية و الجيدة و أنا فعلا أعجبت بما قالته خاصة أنها تبدو أكثر جراة و واقعية من الآخرين مع احترامي للجميع
أشكرا ما تقدمونه لنا
اعانكم الله
عبد المجيد مهند
عراقي مقيم في السويد

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

إضافة مستند