الصفحة الأساسيةمقالات ودراسات
إبعث برسالة
تعقيبك على الموضوع :
الاثنين ١٧ آذار (مارس) ٢٠٠٣
بقلم عادل سالم
أزواج بــــــــــلا مشاعـــــــــــر
يقسون على زوجاتهم ويضحكون مع الغريبات

"لقد كرهتُ زوجي، أتمنى أن يطلقني حتى لو تنازلت عن كل حقوقي القانونية والشرعية، لم أعد أطيقه لأنه زوج بلا مشاعر، زوج بلا قلب، زوج جاف كالصخر، إنه ليس بزوج بل أشبه بحيوان ناطق". .
هذا بالضبط ما قالته لي على الهاتف امرأة عافت زوجها، وما قالته بنفس المعنى آلاف النساء العربيات لمحاميهن في الأردن وغير الأردن وهو ما تقوله في قرارات أنفسهن ملايين النساء العربيات اللواتي رضين بأزواجهن ليس حباً فيهم بل لأن المجتمع أجبرهن ضمن عاداته وتقاليده ووضعه الاقتصادي على ذلك. وعندما سألت محدثتي لماذا هذا الكره لزوجك؟ هل يكرهك؟! هل هو مقصر بحق بيته، هل يحبك، هل يضربك؟ . . الخ. (...)



عودة الى المقال
مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

إضافة مستند